أخبار محلية

اصيب خلالها الضحية بانهيار عصبي: 10 سنوات سجنا لعامل حضيرة حوّل وجهة تلميذ واعتدى عليه جنسيا

قضت أمس الدائرة الجنائية الرابعة بالمحكمة الابتدائية بتونس بالحكم بـ10 سنوات سجنا في حق عامل بحضيرة بناء وجهت له تهمة تحويل وجهة طفل قاصر والاعتداء عليه بفعل الفاحشة، وذلك على خلفية إقدامه على تحويل وجهة تلميذ كان عائدا من المدرسة في اتجاه منزله ثم أخذه الى مكان مهجور واعتدى عليه جنسيا وهدده بالاعتداء عليه بموس وقتله إن اعلم عائلته بالامر…

وقد واصل المتهم اعتداءته على الطفل فساءت حالته النفسية ولم يعد يرغب في التوجه إلى مقاعد الدراسة أو الخروج من المنزل فشكت والدته في الأمر وتجاذبت معه أطراف الحديث فاخبرها بما تعرض له عندها توجها إلى منطقة الامن الوطني بالسيجومي وقدما شكاية في الغرض …

إصابة الطفل بانهيار عصبي ….
وبانطلاق الأبحاث والتحريات الأمنية تم القبض على المتهم الذي بالتحري معه أنكر ما نسب إليه وبعرضه على الطفل المتضرر البالغ حينها من العمر 9 سنوات تعرّف عليه وأصيب بانهيار عصبي…

وباستشارة النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس أذنت بالاحتفاظ به لإحالته على القضاء واحالة الطفل على مصالح الطب النفسي.

مقالات ذات صلة