أخبار محلية

بعد ازاحة الزيدي : هل جاء الدور على وزير الداخلية لإرضاء القروي

قال وزير الثقافة المقال وليد الزيدي في اول تصريح له عقب انهاء مهامه بكونه كان يدرك منذ اول يوم دخل فيه الوزارة انه سيقال سريعا.

هذا الموقف سببه انه محسوب على قيس سعيد حيث يرى مراقبون ان الدور قادم على وزير الداخلية الذي يعتبر احد اختيارات رئيس الجمهورية الموقفة لكن الى حد الان لم توجد ذريعة لذلك خاصة وان توفيق شرف الدين حقق في فترة وجيزة نجاحا هامة في التصدي للجريمة وتكثيف الحملات الامنية ضد المفتش عنهم والمنحرفين.

لكن جماعة الحزام السياسي لهم موقف آخر.

زر الذهاب إلى الأعلى