أخبار محلية

الدكتور ذاكر لهيذب محذّرا : هكذا سيكون الوضع الوبائي بعد شهر !

قال الدكتور ذاكر لهيذب في تدوينة نشرها على حسابه الشخصي بالفايسبوك بأنه و بحسب النسق الحالي للإصابات المسجلة في تونس يوميا فإن عدد الإصابات التي تحتاج الإقامة في المستشفى ستصل بعد شهر إلى 2100 حالة حرجة و هو رقم ضخم مقارنة بعدد الأسرّة و التجهيزات المتوفرة و هذا نص التدوينة:.

لكل من يهمه الامر ، لكن أنا يهمني برشة. قاعدين نعملوا في الف اصابة في اليوم ( رقم متفائل نظرا لنقص التحاليل) معناتها كل يوم 200 شخص عندهم اعراض ، ومن المجموعة هذه عندنا بين الخمسين والسبعين باش يستحقوا الدخول للمستشفى.

تصوروا لو النسق هذا يتواصل شهر كامل ( نظرية متفائلة جدا اذا تواصل الارتباك الحالي) حسبتوا عدد الاسرة اللازمة؟ حسبتوا عدد الاطار الطبي اللازم؟ حسبتوا مواد الحماية والوقاية متاعهم؟ واصلوا في عكس الهجوم على بعضكم…

زر الذهاب إلى الأعلى