رياضة

تحوم حولها الشّكوك: بطلة العالم تخضع لفحوصات إضافية للتّحقّق من أنّها امرأة

تعرضت بطلة العالم ست مرات لرياضة القوة أو القوة البدنية ورفع الأثقال، الروسية آنا تورايفا، لفحوصات أمنية إضافية في المطار للتحقق من أنها بالفعل امرأة.

وكتبت تورايفا “تدوينة” عبر صفحتها في تطبيق “إنستغرام” جاء فيها: “بالأمس سافرت بالطائرة من سان بطرسبورغ إلى موسكو ومن موسكو إلى كراسنودار. عند الحاجز رفضوا السماح لي بالمرور، مشيرين إلى حقيقة أنه في جواز سفري، في عمود “الجنس”، مكتوب “أنثى”. كان الأمر مهينا، أمام كل الطابور تم توبيخي كمراهقة بأسئلة ذات طبيعة حميمة.. في الوقت نفسه، لم أسمح لنفسي بأدنى قدر من الوقاحة وحاولت حل الموضوع. كان الطابور كله يشاهد هذه الفوضى، وشعرت بعجز تام في هذا الموقف”.

وأضافت: “كنت أحاول، كطفلة في الخامسة من العمر، إثبات أنني امرأة. حاولت أن أشرح لماذا كل شيء على ما يرام، وأنهم مخطئون. وكأن هناك حاجة لهذا! لقد بذلت كل ما في وسعي لجعلهم يؤمنون بطبيعتي أخيرا. وحدثت معجزة! سمحوا لي بمواصلة الرحلة. لكن الأمر لم ينته عند هذا الحد. لدى وصولي إلى موسكو، وجدت نفسي في وضع أسوأ، حيث قوبلت بالفعل بعدوانية. شعرت بالألم والخوف حقا. شعرت وكأنني مجرمة أو أسوأ. من دون أي قطرة احترام، ولا إحساس بالذنب،…

أناشد الشركة: لقد عملت كل فترة شبابي وفزت بالمراكز الأولى في بطولة العالم، عملت وبذلت الدم والعرق من أجل بلدي. ليس من أجل أن ينتهي بي الأمر بمعاملة مثل هذه!”.
آنا تورايفا هي بطلة العالم ست مرات، وبطلة أوروبا عشر مرات لرياضة القوة أو القوة البدنية وهي أحد أنواع رياضة رفع الأثقال، وتحمل أرقام قياسية عالمية وأوروبية وأوراسية.

زر الذهاب إلى الأعلى