منوعات

فظيع : مدرس مسن يتحرش بطفلة ال 10 سنوات والعائلة تتصور انه يعطيها درسا خصوصيا

انتشر هاشتاغ بشكل كبير على الفيسبوك تحت عنوان ” الاعدام للمسن المتحرش بالأطفال”.

وتتمثل وقائع ما حصل ان شخصا تمكن من تصوير مشهد لمدرس مسن في غرفة مع فتاة تبلغ 11 سنوات وهو يتحرش بها ويتصرف تصرفات مريضة .

الغريب ان العائلة كانت تتصور ان هذا المدرس كان يعطي درسا خصوصيا لابنتهم .

الكثير من وراد الفيسبوك في مصر طالبوا بإعدام هذا المسن الذي يتحرش بفتاة في عمر احفاده معتبرين انه لا حل مع مثل هؤلاء المرضى الا الاعدام لان التحرش بالأطفال جريمة لا يمكن ان تغتفر .

هذا وقد تمكنت الجهات الامنية في مصر من تحديد هوية الشخص من خلال الفيديو والقبض عليه واحالته للقضاء.

زر الذهاب إلى الأعلى