أخبار محلية

بالفيديو / يحدث في تونس : “سيارة إسعاف تبحث لمدّة 6 ساعات على سرير إنعاش لأحد مرضى كورونا”

تحدث جاد الهنشيري رئيس منظمة الأطباء الشبان وأحد أطباء التدخل الطبي الإستعجالي، في مداخلة هاتفية خلال برنامج ”بنة الأف الأم”، في تعليقه على الصورة التي تم تداولها على صفحات الفايسبوك لطبيبة تنتظر ايجاد سرير إنعاش لمصابة بكورونا، عن الوضع الذي يعيشه الطاقم الطبي وشبه الطبي يوميا، والمصاعب التي تعترضهم خلال نقلهم لمرضى الكوفيد وخاصة عدم توفر أسرّة إنعاش للحالات الإستعجالية من المصابين بكوفيد -19.

كما أشار الهنشيري إلى تفاقم الطلبات الهاتفية على الرقم 190 الذي تعطل دوره الأساسي على حد تعبيره، بسبب التساؤلات والبلاغات حول جائحة الكورونا.

وقال في سياق آخر، إنّ أطباء التدخل الإستعجالي يرفعون عشرات تحاليل الكوفيد يوميا، بصفة إستعجالية إضافة إلى عمليات نقل المرضى، إلاّ أنّهم يفتقدون إلى الإمكانيات حتى البسيطة منها كالقفازات..

كما عبّر عن استياءه وإحباطه من واقع الإطار الطبي وشبه الطبي، الذين يبذلون مجهودات كبيرة ويباشرون عملهم بصفة مجانية منذ ستة أشهر في سبيل إنقاذ مريض، لينتهي الأمر بوفاة المرضى بسبب غياب آلة تنفس أو مكان شاغر، واصفا ما يحصل ”بالمحبط” على حد تعبيره.

وأرجع جاد ما يحصل إلى عدم وجود جدية في التعاطي مع أزمة كورونا من طرف الدولة، قائلا ”كل ما قيل عن تجهيز وتحضير لمجابهة كورونا لم نجد منه شيء بعد 7 أشهر”.
كامل التفاصيل في الفيديو :

زر الذهاب إلى الأعلى