أخبارأخبار محلية

شرط النهضة على الفخفاخ: التحول من رئيس حكومة الرئيس الى رئيس حكومة الغنوشي

تونس – الجرأة نيوز :

يبدو ان الياس الفخفاخ يعيش اصعب فترة منذ توليه منصبه على رأس الدولة حيث ان الضغوط تتزايد عليه خاصة مع ما تفجر ملف تضارب المصالح والذي تم التصعيد فيه بشكل كبير الى درجة ان الكثيرين يرون ان الهالة والاثارة التي حصلت حوله تجاوزت الفعل نفسه .

فقبل هذه القضية التي تفجرت كانت النهضة وخاصة رئيسها يدفع نحو ما يسميه توسيع الحزام السياسي والذي بدأ بقلب تونس حزب نبيل القروي ليتجاوزه الى ائتلاف الكرامة رغم علمه وادراكه ان ذلك سيؤدي لانسحاب حركة الشعب والتيار الديمقراطي أي انه يوسع الحزام من جهة ويمزقه من جهة اخرى.

الفخفاخ يوصف بكونه رئيس حكومة الرئيس وهذا فيه جانب من الصواب لانه يستمد قوته اساسا من قيس سعيد الذي يدعمه .

لكن مع التطورات الجديدة وخاصة لو ثبتت مسألة تضارب المصالح فانه لن يضمن مواصلة دعم سعيد له بالتالي فالنهضة لا تفوت هذه الفرصة للتحرك واستثمار الوضع لعرض دعم الفخفاخ كما فعلت سابقا مع الشاهد لكن لهذا ضريبة وشروط لعلها عنوانها سيكون حكومة الغنوشي بدل حكومة الرئيس.

محمد عبد المؤمن

إدارة التحرير

صحيفة إلكترونية جامعة متجددة على مدار الساعة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق