أخبارأخبار محلية

رئيس لجنة الحجر الصحّي :الفيروس يشهد ذروته في العالم و تونس لم تعرف سوى موجة أولى من الوباء

اعتبر رئيس لجنة الحجر الصحي بوزارة الصحة محمد الرابحي اليوم 29 جوان 2020 ان تونس لم تشهد الا الموجة الاولى من كورونا قائلا “لم نر بعد موجة ثانية لأن بعض الدول تشهد حاليا حلول فصل الشتاء وهذا مؤشر كبير على مدى انتقال العدوى من جديد” معتبرا ان تونس محظوظة نوعا ما لانها اخذت الدرس مسبقا من بعض الدول التي شهدت انتشارا كبيرا لفيروس كورونا.

وقال الرابحي في مُداخلة ببرنامج “الماتينال” على إذاعة “شمس اف ام” إن وضع تونس مع فتح الحدود الى حد الآن مريح مضيفا “الوضع الوبائي في تونس إلى حد الآن مستقر باعتبار أن المؤشرات المعتمدة في تقييم الحالة الوبائية تكون على أساس عدد الإصابات المحلية..

نحن وضعنا برامج وإجراءات معينة للحالات المحلية ومتابعة شديدة لها والأهم من ذلك ان نعرف مكان الحالات المعزولة وكيف علينا ان نقوم بتطويقها “متابعا “لدينا برنامج للتقصي وهذا ليس سهلا علينا لانه يمكن ان نصل إلى المئات من الاشخاص لمعرفة من خالط المُصاب”.

وتابع المتحدث “اذا كان المواطن غير واع لا يمكن لنا تطبيق الاستراتيجيات ..ونعرف ان استراتيجية رصد فيروس كورونا تعتمد على عدة متدخلين منها الاعلام وناشطوا المجتمع المدني ومهنيوا الصحة والوزارات والهياكل المتدخلة وخاصة المواطن لان الهدف الرئيسي هو حماية المواطن ولذلك يجب علينا مُلازمة اليقظة”.

وقال الرابحي ” اليوم نحن نحس ان هناك تفشّ عالمي واسع لكورونا ومنظمة الصحة العالمية ايضا اعلنت انها متخوفة جدا ” متابعا “يوجد تصنيف تم القيام به من طرف لجنة علمية حددت مؤشرات للتقييم وصنفت العالم في 3 مناطق منها مناطق خضراء ومناطق برتقالية ومناطق أخرى ( في اشارة الى المناطق المصنفة حمراء) ..

بالنسبة للمناطق الخضراء لا توجد فيها اجراءات استثنائية مثلها مثل تونس لانه لا توجد فيها اشكاليات وتم القضاء على الفيروس على المستوى المحلي. اما بالنسبة للمنطقة البرتقالية فإن درجة الخطر فيها متوسطة والاجراءات المصاحبة تتطلب استظهار الوافدين بتحليل الكوفيد والذي يتضح ان تحليله سلبي يلتزم بقضاء فترة الحجر الصحي الذاتي في المنزل او في مكان اقامته

واما بالنسبة للصنف الثالث فإنه يتم إخضاع اي تونسي قادم من دولة يمثل وضعها الوبائي خطورة الى الحجر الصحي الاجباري على نفقته لمدة اسبوع ثم يخضع لتحليل للتثبت من إصابته من عدمها

إدارة التحرير

صحيفة إلكترونية جامعة متجددة على مدار الساعة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق