أخبارأخبار عالمية

ترامب مجددا اتهامه بكين: “كورونا صيني”

واشنطن – جدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء، اتهامه للصين بأنها مصدر جائحة كورونا.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي لـترامب” في البيت الأبيض شارك فيه أعضاء فريق العمل المعني بمكافحة فيروس كورونا في الولايات المتحدة.

ودافع ترامب عن تسميته لكورونا بالـ”فيروس الصيني”، قائلا: “قدم من الصين، ليس كما تدعى بكين”، في إشارة إلى اتهامات متبادلة من الجانب الصيني تقول إن واشنطن “صدرت الفيروس للعالم”.

وفي السياق، أعلن ترامب أن بلاده “في حالة حرب مع عدو غير مرئي”.

واضاف: “العدو الخفي دائما يكون أصعب الأعداء”، معربا عن ثقته في أن “هزيمته ستتم في فترة أسرع مما كنا نظن”.

وهذه ليست المرة الأولى التي يصف فيها ترامب كورونا بـ”الفيروس الصيني”.

وصباح الأربعاء، كرر ترامب 3 مرات وصف كورونا بالـ”صيني” خلال ساعة واحدة، كما استخدم المصطلح قبل أيام في تغريدة على تويتر، ما دفع الخارجية الصينية للرد والاستنكار.

وحتى مساء الثلاثاء، تجاوزت حالات الإصابة بالفيروس في الولايات المتحدة 7 آلاف، والوفيات 100.

وأصاب “كورونا”، حتى مساء الأربعاء، قرابة 217 ألفا في 172 بلدا وإقليما، توفي أكثر من 8900، أغلبهم في الصين وإيطاليا وإيران وإسبانيا وكوريا الجنوبية وألمانيا وفرنسا والولايات المتحدة.

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولًا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات، بما فيها صلوات الجمعة والجماعة

إدارة التحرير

صحيفة إلكترونية جامعة متجددة على مدار الساعة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق