رياضات جماعيةرياضة

بعد فضيحة سرقة الأحذية بأستراليا: حل جامعة كرة القدم المصغّرة

            أكد أحمد قعلول كاتب الدولة لدى وزارة الشباب والرياضة المكلف بالرياضة  اليوم الأربعاء 9 أكتوبر 2019 أن الوزارة بصدد متابعة ملف سرقة أحذية رياضية من قبل عدد من لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم المصغرة المشارك في مونديال أستراليا، معتبرا أن ذلك ‘فضيحة وإساءة لسمعة البلاد، ولا نستطيع الوقوف أمامه محايدين..’
 
          وتابع قعلول في تصريح لموزاييك أن جلسة جمعته بالمدير العام المسؤول عن التفقدية ومدير عام الرياضة وقرروا رفع مذكرة للوزيرة لتفعيل الفصل 21 والذي يقضي بحل المكتب الجامعي وتعيين هيئة وقتية والتحقيق سيتواصل وقد يتم الدفع حتى لإيقاف نشاط هذه الجامعة.
 
          وأضاف في هذا الإطار ‘لا نستطيع السماح بالإساءة لصورة الرياضة التونسية ولصورة تونس والمشهد الذي تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي حول العالم فيه إساءة للبلاد على الدولة تحمل مسؤوليتها تجاه المسؤولين عن هذا الجرم..الوفد الذي على تحول على أستراليا أساؤوا لأنفسهم وللرياضة التونسية وأساؤوا لتونس..’
 
            وقال أحمد قعلول إنّ الثابت بالقانون اليوم هو وجود حالة تقصير فاضح أساءت لصورة تونس، متابعا ‘لو كانوا مظلومين لرفعوا قضية بهذه القناة ولأعلموا وزارة الخارجية والسفارة بالموضوع، وهذا يكفي في الحد الأدنى لتنفيذ قرارنا وفي الحد الأقصى بعد التأكد من المعلومات يمكن أن يؤدي إلى إيقاف نشاط هذه الجامعة..’

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق