أخبارأخبار محلية

الدكتورة جليلة بن خليل تؤكد على ضرورة اتخاذ المزيد من الإجراءات لتفادي تفشي كورونا

تحدثت اليوم الخميس الدكتورة جليلة بن خليل أستاذ الإنعاش الطبي وعضوة اللجنة الوطنية للتوقي من كورونا ،عن الوضع داخل مركز الإنعاش الذي تم تجهيزه لمجابهة فيروس كورونا في مستشفي عبد الرحمان مامي بأريانة  .

وأوضحت الدكتورة جليلة بن خليل أنه قد تم تكوين الإطار الطبي والشبه الطبي ، مشددة على أن أسرّة الإنعاش وعددها (10) جاهزة لمجابهة كورونا
وشددت الدكتورة على ضرورة اتخاذ المزيد من الإجراءات لتفادي تفشي كورونا خاصة بعد الصور والفيدوهات التي تم تداولها مساء أمس داخل وسائل النقل .

وأقرت الدكتورة بأن أغلب الشعب التونسي غير واعي بخطورة هــذا الوياء ،مشددة على أن الوقت حان لدق ناقوس الخطر حتى لا يكون الوضع الكارثي .
ودعــت الدكتورة المواطنين الى ضرورة التقيد بالإجراءات وأخذ الاحتياطات.

وقالت عضوة اللجنة الوطنية للتوقي من كورونا ، اذا تواصل الاستهتار من قبل المواطنين فأن الوضع سيكون الكارثي  ,ولن يختلف كثيرا عن باقي الدول على غرار فرنسا وإيطاليا لأن عدد الإصابات  في تونس لا يختلف كثيرا بحسب الاحصائيات .  

الوسوم

إدارة التحرير

صحيفة إلكترونية جامعة متجددة على مدار الساعة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق