أخبار محلية

أحمد موسى: التقيت في الحج نجوم الصحافة في تونس والجزائر والمغرب، ابدوا اعجابهم واعتزازهم بالجيش المصري وبالرئيس السيسي!

قدم الإعلامي أحمد موسى حلقة كاملة تعرض فيها الى دور الجيش المصري وقيمته في الخارج بينما يتعرض إليه ما اسماهم بالغوغاء في مصر، وأكد أنه التقى على هامش الحج صحفيين من كبار النجوم في بلادهم من تونس والجزائر والمغرب ، ابدوا اعجابهم واعتزازهم بالجيش المصري وبالرئيس السيسي على حد قوله، وهاجم موسى من أسماهم بـ الغوغاء الذين يتناقلون معلومات خاطئة عن رفاهية الجيش وكبار قادته، وذكر أنه التقى في الحج بحاج أفغاني وحاج روسي عبروا له عن استغرابهم من الكلام “الوحش من الي يقولوه بعض المصريين عن مصر”، وقال الإعلامي المثير للجدل “الرئيس النهرده سال اللواء اركان حرب محمد عبد الحي على الهواء مباشرة، سألو سؤالا فجأة : مرتّبك كم يا سيادة اللواء؟ أجاب..القائد الاعلى للقوات المسلحة يسأل واحد القيادات يجيب 14.200 جنيه، وهذا الرجل يدير مئات المليارات، ولو يعني رمش كده يڨيب 10-12 مليون في اليوم، بمعنى انو هنا في انضباط والتزام والحفاظ على المال، ومافيش حد ياخذ حاجة أزيد من البتاع، الغوغاء يقلك الجيش ومرتاب، اهو لواء! جنرال! أركان حرب! دا مرتّبو.. هو السيد الرئيس لما بيسأل موش عارف المرتبات؟عارف المرتبات طبعا ماهو كان لواء.. هو الجيش كدا بيشتغل وقتو بالدقيقة موش بالأيام والاجازات، شغالين حتى في العيد”.

*ما دخلنا نحن في تونس بأحمد موسى! دعنا في شأننا!!

اولا هذا الصعلوك بمرتبة صحفجي يصر هو منظومة كاملة على إغراق تونس في المستنقع الذي غرقت فيه مصر، ثانيا يجب كشف هذا الخطاب الخمسيني الأربعيني الشمولي القاحل الذي طلقته الشعوب الحرة منذ نصف قرن وأكثر، يجب كشف هذا الخطاب الأجوف لان في تونس أكداس من الذل أنعم الله عليهم بالحرية وأفاء عليهم الأحرار بثورة استثنائية، فشنّعوا بها واتخذوا السيسي جلا لهم كعجل السامري، يلعنون ديمقراطيتنا ويسبوننا ويتغامزون علينا مع الأعراب بفضل الحرية التي أتاحتها لهم الثورة، ثم يمدون أعناقهم يستمطرون عسكرة الوطن على شكل عسكرة مصر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق